قصة إبن الجن الحلقة 19 – مسلسل رعب أسطوري

قصة إبن الجن الحلقة 19 – مسلسل رعب أسطوري

قصة إبن الجن الحلقة 19 - مسلسل رعب أسطوري
قصة إبن الجن الحلقة 19 – مسلسل رعب أسطوري
فقالت له:قل هذا لوالدتك فهي تسرق شعبها ليلا و نهاراً!
فصاح بها: أنا لا أسمح لك بالحديث عن والدتي!
فردّت باستخفاف: لكن من تظن نفسك؟! أنت مجرد شخص مثلي، مثل أمي، مثل هذه!
و أشارت الى خادمة تقف في نهاية الفاعة و هي تتابع: لكنك تختلف عنا بشيء واحد فقط. هذا التاج الذي يتلألأ فوق رأسك، و يعمي بصرك و بصيرتك.
و أدارت ظهرها له و هي تنادي أمها و تنصرف مسرعة من أمامه فيهبط على كرسيه و قد أصابه الذهول.
لكن كريمة حاولت تلطيف الموقف، فقالت قبل لحاقها بابنتها :
إعذرها يا مولاي! لا بد أن خللاً ما أصاب عقلها حتى تخاطبك بهذا الشكل. أرجوك لا تهتم بكلامها .. اعذرها..
و هربت مسرعة خلف ياسمينة، تاركة الأمير ذاهلاً، تلمع في عينيه نظرات حزينة.
و في دارهما وبخت كريمة ابنتها على فعلتها و قالت لها:
أجننت؟ إنه الأمير! كيف تخاطبينه بتلك الطريقة؟ ألا تدركين أن بإمكانه سجنك لو أراد؟!
فقالت لها: فليفعل أمي، لا أكترث للأمر، مرجان مشكلته أنه لم يجد من يخبره بأخطائه. لم يعرف سوى المدح و الثناء على كل أعماله و أقواله مهما بلغت من السوء.
و أضافت: أنت من رباّه أمي! هل أنبته يوماً على خطأ ارتكبه أو على مشين فعله؟
فأجابتها: أنا؟! لا.لم أستطيع توبيخه لأنه الأمير..
فقالت لها: نعم، و لهذا السبب انظري كيف بات الأن؟
و عدّت على أصابعها: مغرور و متعالي و مستبدّ و فاسد في كل شيء.
فجادلتها قائلة: لكن هذا الرجل الذي تنعتينه بكل هذه الصفات كان صديقا لك لثمانية عشر عاماً!  فلماذا لم تحاولي تغييره بنفسك؟
فردت بقولها: لم أكن أعرف حقيقته أو على الأقل لم أكن أريد معرفتها لشدة قسوتها، لكني حين فتحت عيني واجهته بواقعه الشرير؟!
فقالت كريمة: و هل كنت ستفعلين ما فعلته لو قال لك أنه يحبك؟
فجلست ياسمينة و هي لا تعثر على إجابة واضحة تعطيها لأمها، فهزّت هذه الأخيرة رأسها بغموض، ثم جلست بجوارها و قالت مستطردة:
غداً ستأتي خالتك لتأخذ منك ردّك على طلب جلال، فماذا ستقولين لها؟

فقالت لها بدون تردد: كلمة واحدة: نعم.
يتبع

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *