قصيدة

الشوق لك

الشوق لك

زاد فيني الشوق لك
وانا المغروم بأهدابك
مدري أقول
آخ منك
أو آخ لك
ضيعت حالي وسط أحوالك

أشوفك
أشتاق للمسة
واسمعك
تذبح ضلوعي في صوتك الهمسة
واحنّ لك
ايه
احن لك
وانا اللي صارت
نبضات قلبي ملكاً لك

محتاج لساعة زمن
أمضيها في العناق
وانا للحين موفاهم
أسباب حبي لك
وسرّ كل هذا الاشتياق

تصدق إنك صرت وسواسي
أفكر فيك
وتسكن فيني كل الكيان
لين أحسّ
ألقاك مكان إحساسي
صار انت
وصرت هو
وانا صرت المشرّد في المكان

مالي حول
ولا قوة
والحب تاعبني
كافي بعاد
واقترب
كافي تعذبني

السابق
رصاصة
التالي
لست أنت

اترك تعليقاً