صفعة

صفعة

غلّق الابواب
وارحل
وابتعد أكثر..
دام الجفا تأنس
وتتكبر..
خلي الغرور اللي سكّنك بيته
يضمك وسط صدره
وفباحته تجلس..
ليت الوفا يحرك نبضة ماتت فقلبك
وليت الدمع اللي اسكبه يخلص..
ما تستحق وقت ظلمك
إلا صفعة
عسى المجنون الساكن افكارك يخرس!

صبرت
وغدا اسمي صابر
واشكيلك
ولا همك
والومك
و.. تكابر..

وتغلط
وتخترع اعذار
وتشعل في جناني النار
وانا ازرعلك هنا نخلة
وهنا اسقي بساتينك
وتهديني سموم القول
وانا في عصف ايامي
أذود عن رياحينك..
وأهدي الشمس لجبينك..
انا الساكن
جذور اليأس
ومهدي الصرخة والدمعة
انا المصلوب
عند جلجلة زمن..
ما ترك لي في ظلمته
شمعة..

افتح علبة الألوان
وارسملك
هذه الابتسامة لأجلك
وهذا النور من مخيلتي لأجلك
وهذه خطوط الطيف
لونتها لأجلك..
وبعت الماضي
والحاضر لأجلك..

وانت ترسمني “مسوخ”
تشوهني بكلماتك..
وتخلط حاضري بماضي
تبي تبرر خطيئاتك..

حروفي لين اكتبلك
ما لها فميزانك أهمية..
وانا ثروتي حبر القلم
وقصري أبجدية!

دعني أسكن أبياتي..
أكثر منك
تفهم الأوراق معنى آهاتي..
وتمسح دمعتي “كلمة ”
تبلسم بالبوح أنّاتي!
وانت مع الايام
تفهم..
انك اغرقت مركبتي..
وعبثت بكل راياتي..
وقضيت بكل أحكامك
ووأدت كل خياراتي..

طاح الحب عندك
وتبدّل اللون
واحترق الحلم
والارجوحة
وقلبي اللي كان هديتي لك فيوم..
واليوم..
تخسرني اليوم..
وانا خسارتي أكبر من محبة كون!

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *