قصيدة

رجل مفصوم

رجل مفصوم

فُصام وحالتي حالة

وأهذي في مصحتكم

وهذي النفس ميالة

لشرب الكاس في صحتكم !

سخافة فوضى

وعمر ضايع

هذيان الأربعين

تشعله الاصابع !

هلّت على بالي

ضحكتها وغمزة الشفّة

وتشوفني بطرف العين

وهي بالخجل ملتفّة

أبوس الروح والخاطر

وفدوة لعنيها أكون

خذوني لبيتها دالحين

أكون العاشق المجنون

أكون حكايا شهرزاد

أكون الطائر المسجون..

هدّتني يا صاح الحمى

لظى الاهداب يكويني

ع بالي ذا الورد اضمه

وادسّه في شراييني…

تعال أصيّرك دنياي

أو خذني لعالمك أطلع

أشوف سعادتي مولاي

رسمها ف خاتم ب اصبع !

السابق
فراق
التالي
خواطر سياسية وإنسانية بقلم محمد عيد

اترك تعليقاً