التصنيفات
رواية

مسلسل مخطئون الحلقة 1

هذه هي الحلقة رقم 1 من أصل 24 حلقة في رواية مخطئون

“هند”
هذا هو اسمها
إنها فتاة حسناء في ريعان شبابها
سمراء ذات عينين سوداوين ساحرتين وقدج ممشوق كغصن البان
هي تمكث هنا
في بادية الجزيرة العربية مع قبيلتها “الكارمية” والتي سميت كذلك نسبة إلى جدها المؤسس “كارم بن سهل”.
“هند” هي ابنة زعيم القبيلة الحالي والذي يحمل اسم جدها كارم، وقد أصبحت وحيدته منذ فقد ابنه في معركة دارت رحاها بين قبيلته وأخرى اسمها “الصقور”.
العداء بين القبيلتين قدم وجودهما، والمعارك بينهما لا تكاد تنتهي حتى تبدأ من جديد، وحتى إلم تقع معركة فهناك بالتأكيد غزوة تُحضر أومكيدة تُدبر.
يتزعم الصقور كهل اسمه سليم فقد هو أيضاً في معاركه مع الكارمية ثلاثة من أبنائه ولم يبق له سوى أصغرهم سناً وأوسمهم على الإطلاق إنه “سيف”.
وكما كانت أعين رجال المامية مسحورة بـ “هند” وجمالها، كانت أعين بنات “الصقور” تسترق النظر إلى “سيف” كلما مر من أمامها وتتنهد من الهيام.
كانت هند كسواها من فتيات القبيلة تخرج الى البئر لملأ الجرار بالمياه، وكان “سيف” يتجول باستمرار فوق صهوة جواده متنقلاً بين الصحاري والواحات، وكانت الصدفة كفيلة بأن تجمعهما.

إذ ذات يوم غادرت “هند” مخيم قبيلتها واتجهت حاملة جرة ضخمة نحو البئر البعيدة، وبعد طول مسير إليه وأدلت بدلوها لتملأه بالماء، قبل أن تسمع صهيل خيل قريب منها، فترفع رأسها وتنظر حولها، فتراه ويراها.
نزل “سيف” عن صهوة جواده، فور رؤيتها، ثم تقدم نحوها فشعرت بالخجل وأحنت رأسها ثم عادت بعينيها إلى الدلو وهمّت بمتابعة عملها.
تنقل بعينيه فوق جسدها، وتفحص كل مفاتنها، فسحرته بكل ما فيها وشعر برغبة مفاجئة بلمسها.
ولم تدر هند ماذا أصابها حينما شعرت بيد تساند يدها في رفع الدلو وسكب محتواه في الجرة.
أحست الفتاة بدفء شديد وكأن نيراناً قد اشتعلت في داخلها. واضطربت مشاعرها، ونبض قلبها بقوة.
هكذا فجأة وبسرعة غريبة حصل كل شيء.
منذ قليل كان كل ما يحدث عادياً، هي تذهب وتجيء مراراً إلى البئر وتملأ الجرة بالماء ثم تعود أدراجها.
لكن اليوم وقع ما لم تكن تتوقعه.
لم تكن تتوقعه لكنها كانت تحلم به وتتمناه.
فارس الاحلام الوسيم يأتي فوق جواده ويأخذها.
اليس هذا حلمها ؟ أليس حلم كل فتاة ؟

يتبع

بواسطة محمد عيد

كاتب ومطور مواقع ويوتيوبر في العالم الرقمي، جميع محتويات المدونة من ابداعي الخاص وأنشرها بنفسي في أوقات فراغي . أتمنى لكم إقامة ممتعة مع بنات أفكاري ^_^

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *