التصنيفات
رواية

مسلسل القصة القاتلة الحلقة 74

هذه هي الحلقة رقم 73 من أصل 75 حلقة في رواية القصة القاتلة
تغيَر المشهد برمته عندما أقدم عماد بحركة عفوية، قد يقوم بها أيَ شخص في موقعه على شفير الموت،على سحب أغطية السرير فتقع أرضاً ويقع معها كتاب ما كان موضوعاً بعناية تحتها!  
سقط الكتاب أرضاً فانفتحت صفحاته وارتدَ توفيق حينها إلى الخلف فاصطدم بالخزانة بعنف بالغ وصرخ متأوهاً !
وتفاجأ عماد وسارع بالاطلاع على هذا الكتاب الذي أنقذ حياته قبل أن يقول :القرآن الكريم .. هل يخيفك إلى هذا الحد ؟
راح يسترد قوته في الوقت الذي حمل عماد الكتاب الإسلامي المقدس بين كفَيه وراح يقول :لم تتوقع هذا . ليس في هذه اللحظات .. أليس كذلك ؟
ونهض عماد مستجمعاً قواه ومضيفاً:
لهذا كنت تتضايق من صلاة سعاد .. لهذا توعدت بهدم أماكن العبادة كلها.. لأن هذا هو ما تهابه .
هذا ما يهدد مخططك وحياتك!
مجرد ذكر الله يكفي للقضاء على قوتك ايها الشيطان!
فسأله توفيق بجزع: ماذا ستفعل؟!
“سوف أقضي عليك”. رد عماد بحزم وثقة:بإيماني!
وبدأ يتلو آيات من القرآن أمامه، ومع كل آية كانت قوة توفيق تضعف اكثر..
ومع كل كلمة من كلام الله كانت قواه تخور، وجسده يرتد ويرتطم إما بالجدران أو بأثاث الغرفة وكأنه يتعرض لشحنات كهربائية قاتلة.
وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ (28) فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُواْ لَهُ سَاجِدِينَ (29) فَسَجَدَ الْمَلائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (30) إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى أَن يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (31) قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلاَّ تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (32) قَالَ لَمْ أَكُن لِّأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ (33) قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ (34) وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ (35) قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (36) قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ (37) إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ (38) قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الأَرْضِ وَلأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (39) إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ (40) قَالَ هَذَا صِرَاطٌ عَلَيَّ مُسْتَقِيمٌ (41) إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلاَّ مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ (42) وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمَوْعِدُهُمْ أَجْمَعِينَ (43)
صدق الله العظيم

بواسطة محمد عيد

كاتب ومطور مواقع ويوتيوبر في العالم الرقمي، جميع محتويات المدونة من ابداعي الخاص وأنشرها بنفسي في أوقات فراغي . أتمنى لكم إقامة ممتعة مع بنات أفكاري ^_^

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *