التصنيفات
رواية

قصة إبن الجن الحلقة 45 – مسلسل رعب أسطوري

هذه هي الحلقة رقم 45 من أصل 49 حلقة في رواية إبن الجن

وأسهبت في الكلام عما لاقته من صعوبات وعما بذلته في كل الأوقات. كما أنها امتدخت ابنها وقالت عنه سيكون خير خلف لي و خير ملك. وقالت أنه يشبهها كثيراً ويملك من الخصال ما لا تمتلك.
أما عتريس فقد دخل غرفة مرجان يستعجله، فقابله الشاب بنظرات شك وارتياب، وقال له سأريك شيئاً وأريد منك عنه جواب. وأبرز أمامه صورة أمه، فجحظت عيناه حينما رأها وسأله: من رسم هذه؟ ولماذا شوّه الملكة بهذا الشكل؟ وما الذي جاء بها الى مخدعك؟
فأجابه: هذا ما أريد معرفته.
فهدّأ عتريس من هلعه و من شك مرجان، وقال له أنها بلا شك مزحة ثقيلة أو عملية خطيرة قام بها أحد ما في القصر، وأنه سيستدعي الجميع ويحقق في الأمر. وحثّه على إهمال مل جرى وعلى النهوض، وقال له ان هذا هو يومه الموعود. وبالرغم من أن كلامه لم يقنعه إلا أن الأمير سار الى الحفل و جدّه يتبعه. وصفق الحضور لما ظهر أمامهم، و قد بهر بإطلالته و بجماله أبصارهم. ففرح بهذا الإستقبال، و تحسّن به قليلا الحال، لكن صورة والدته و كلام الخادمة بقيا في البال.
وقبّلت الملكة ابنها من خدّه، ونهضت ووضعت التاج فوق رأسه، وأجلسته على الكرسي الملكي مكانها، وقد فرحت بإتمامها لمخططها وانتهاء مهامها.
ولمّا جلس مرجان على الكرسي المذهّب، وانحنى الجميع امامه باحترام، ودعو له بدوام العزة وبالتقدم نحو الأمام، خرج من بينهم رجلان، وقال احدهما:
أيسمح لي مولاي بالكلام؟
وتفاجأ الجميع به وقلقت أناريس، وقال مرجان:
من أنت و ماذا تريد ان تقول؟
فكشف الرجل عن وجهه وقال: أنا الوزير “جعفر”!
فصعقت أناريس بالنبأ، وقال مرجان:
أنا لم أفهمك! ولم أرك من قبل! فكيف تكون وزيراً؟!
فقال الرجل: أنا وزير أبيك الملك “شهرمان” والذي أخفته والدتك “أناريس” في عالم الجان.
وشهق الحضور، وعلت الضوضاء، وصاحت الجنية تقول:
كذب انه رجل منافق! والدك ووزيره ماتا منذ زمن و الكل يعرف هذا!
فصاح بها: هذا ما أوهمت به الجميع، وحكمت البلاد وظلمت الناس والعبيد! أنت من كذب علينا لسنين، لتحوّلي عالمنا الى عالم شياطين!

بواسطة محمد عيد

كاتب ومطور مواقع ويوتيوبر في العالم الرقمي، جميع محتويات المدونة من ابداعي الخاص وأنشرها بنفسي في أوقات فراغي . أتمنى لكم إقامة ممتعة مع بنات أفكاري ^_^

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *