حب وعذاب – مسلسل عاطفي | الحلقة التاسعة والثلاثون

حب وعذاب
حب وعذاب

ففعلت ما قال، فتابع راضياً : لكنك طردت فيما بعد بسبب غريب . وهو كما قال السيد هيثم مشكلة البكم التي تعانينها .
فأومأت برأسها فأضاف : لكن هذا لم يكن السبب الحقيقي لطردك . ولم يكن هيثم هو صاحب هذا القرار .
– أرجوك .. أرسمي للمحكمة سرّ ما حدث .
وهنا نهض وكيل النيابة معترضاً : إنها مضيعة للوقت .. لا علاقة بين وقائع القضية ومسألة الخادمة هذه .
– ” بل هي المفتاح لكشف كل ما يخفى علينا .” وأضاف المحامي محدثاً القاضي : أرجو من عدالتكم منحي بعض الوقت فقط وسأثبت لكم ذلك .
وبعدما منحه القاضي الإذن بالمتابعة، عاد إلى هيام وكانت قد أتمت رسمها، فقال لها : إذن أرجوك آنستي دعينا نرى ما تحمله ورقتك .
وبالفعل، عرضت الشاهدة لوحتها : كانت رسماً بسيطاً لامرأة .
قال المحامي : هل هي زوجة السيد سعد ؟
فهزّت رأسها نفياً، فعاد ليسألها : أهي واحدة من عائلته ؟
فكررت حركتها السابقة، فعاد مجدداً ليسألها : إذن .. أهي واحدة من عشيقاته ؟
فأومأت برأسها، وتفجرت الضوضاء في القاعة والتقط الصحافيون الصور !
ولمّا عاد الهدوء، قال المحامي : إذن عشيقته هي السبب في طردك من المنزل .. لماذا ؟
ورسمت الفتاة الإجابة، وعرضتها على الجمع، فقال المحامي مفسراً : إنه المفتاح .. ويبدو أنه مفتاح بيت المجني عليه .أليس كذلك ؟
فوافقته، فقال وقد طردوك لأنك سلمت هذا المفتاح للعشيقة . هل أنا مخطء في إستنتاجي ؟
ونفت الخطأ عن أقواله، فقال لها : هل كانت تزوره باستمرار ؟
– ليلاً أليس كذلك ؟
– ولم يكن معها المفتاح منذ بدية العلاقة ؟
فردت بالإيجاب، فعاد ليسألها : وهل هلمت السيدة ريم بهذه العلاقة ؟
فردت بالنفي، وتدخلت ريم من خلف القضبان لتقول : كنت أشك بإخلاصه دوماً .. لكني لم أتمكن من القبض عليه متلبس ..
وقال المحامي : إذن آنسة هيام لقد كانت العشيقة تأتي مساءً وييستقبلها السيد الصغير، وكنت تلاحظين هذا الأمر بحكم وجودك في المطبخ ..
– لأن الدخول والخروج كان يتم عبر الباب الموجود هناك .
فوافقته على استنتاجه الذي أتى حصيلة التحقيق معها قبل المحاكمة، فقال لها : إذن لماذا أرادت العشيقة الحصول على المفتاح ؟ ولماذا طردك سيدك من العمل بسبب هذا الفعل ؟ ولم تجبه، فسألها : هل يصعب عليك التعبير عن الإجابة ؟

تصفح الحلقات الحلقة السابقة: << حب وعذاب – مسلسل عاطفي | الحلقة الثامنة والثلاثون|الحلقة التالية: حب وعذاب – مسلسل عاطفي | الحلقة الأربعون >>

بواسطة محمد عيد

كاتب ومطور مواقع ويوتيوبر في العالم الرقمي، جميع محتويات المدونة من ابداعي الخاص وأنشرها بنفسي في أوقات فراغي . أتمنى لكم إقامة ممتعة مع بنات أفكاري ^_^

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *